منتديات الشيخ عرفان موفق زيدان

[b], [i], [u] نص عريض / مائل / نص تحته خط
[color] اللون
[size] الحجم
[font] الخط
[highlight] لون بارز
[left], [right], [center] باتجاه اليسار / باتجاه اليمين / توسيط
[indent] متساوي الأطراف
[email] رابط البريد الإلكتروني
[url] روابط عناوين المواقع (URL)
[thread] رابط الموضوع
[post] رابط المشاركة
[list] القوائم الإعتيادية / القوائم المتقدمة
[img] الصور
[code] كود
[php] كود PHP
[html] كود بلغة HTML
[quote] اقتباس
[noparse] تعطيل عمل أكواد BB Code
[attach]

منتديات الشيخ عرفان موفق زيدان

هل تريد التفاعل مع هذه المساهمة؟ كل ما عليك هو إنشاء حساب جديد ببضع خطوات أو تسجيل الدخول للمتابعة.

تمتع ، أفد ، واستفد ، ناقش

بسمِ الله الرحمن الرحيم ................ *-أرح فؤاد ك من هم الوجودات ---وارجع إلى الله عن ماض وآت... *-واذكره منطوياً عن كل حادثة---مستجمع الصدق في محو وإثبات... *-ولا تكن غافلاً فالمرء غفلته--- عن ربه جل من أدهى المصيبات... *-وازهد بقلبك هذا الكون معتمداً --- على إلهك جبار السموات... *-وصل دهراً على الهادي وعترته --- فتلك أوثق أبواب المسرات... *-وواصل الذكر في سر وفي علن---فالذكرينجيك من كل المضرات... *-واصدق لربك واستمسك بعروته---وافزع لعلياه في وقت المهمات... *-ورح أميناً ففي الصدق الكريم طوى-- شريف أسرارإحسان جليات...__*_*_*_*_*_*_ كلمات السيد محمد مهدي الصيادي الشهير بالرواس رضي الله عنه 

المواضيع الأخيرة

» روسيا ترفض الاعتراف بالثوار الليبيين
قصائد بن زيدون رحمه الله Emptyالإثنين يوليو 18, 2011 4:11 pm من طرف Admin

» أحسنت فأجدت
قصائد بن زيدون رحمه الله Emptyالجمعة يونيو 10, 2011 9:51 pm من طرف محمد علي بدوي1

» مطلوب مجموعة لتعبئة منتديات بالمواضيع المفيدة
قصائد بن زيدون رحمه الله Emptyالأربعاء مايو 18, 2011 7:38 pm من طرف abd

» أريد مبدعين ؟؟؟
قصائد بن زيدون رحمه الله Emptyالأربعاء مايو 18, 2011 7:36 pm من طرف abd

» أمر هام؟؟؟!!!!
قصائد بن زيدون رحمه الله Emptyالأربعاء مايو 18, 2011 7:34 pm من طرف abd

» فرصة عمل من المنزل على الإنترنت للقاهريين؟!!
قصائد بن زيدون رحمه الله Emptyالأربعاء مايو 18, 2011 7:29 pm من طرف abd

» مطلوب لشركة سعودية
قصائد بن زيدون رحمه الله Emptyالأربعاء مايو 18, 2011 7:23 pm من طرف abd

» تفسير رؤيا
قصائد بن زيدون رحمه الله Emptyالإثنين مايو 16, 2011 10:36 pm من طرف زين محمود

» رحبوا بأخينا محمد زهوة
قصائد بن زيدون رحمه الله Emptyالأحد أبريل 17, 2011 5:18 pm من طرف المتميز

المتواجدون الآن ؟

ككل هناك 0 عُضو متصل حالياً 0 عضو مُسجل, 0 عُضو مُختفي و 0 زائر :: 1 روبوت الفهرسة في محركات البحث

لا أحد


[ مُعاينة اللائحة بأكملها ]


أكبر عدد للأعضاء المتواجدين في هذا المنتدى في نفس الوقت كان 44 بتاريخ الجمعة مارس 02, 2018 8:25 pm

منتديات العرفان

منتديات العرفان
إسلامية
إجتماعية
علمية
 تفسير أحلام

مع المفسرة الدمشقية الشهيرة
...:::العيناء المرضية:::...

www.alarfan.com



    قصائد بن زيدون رحمه الله

    المتميز
    المتميز
    المدير العام

    المدير العام

    عدد المساهمات : 211
    تاريخ التسجيل : 13/11/2010

    أيقونة قصائد بن زيدون رحمه الله

    مُساهمة من طرف المتميز في الأحد ديسمبر 26, 2010 3:16 am

    ألمْ ترَ أنَّ الشَّمْسَ قد ضَمَّها القبرُ
    وأن قد كفانا فقدَنا القمَرُ البَدْرُ
    وأنَّ الحيا إنْ كانَ أقلعَ صَوبُهُ
    فقد فاضَ للآمال في إثرهِ البَحْرُ
    إسَاءَة دَهر أحسَنَ الفِعلَ بَعْدَها
    وذنبُ زمان جَاءَ يَتبعُهُ العُذرُ
    فلا يَتهَنَّ الكاشِحُونَ فما دَجَا
    لنا الليلُ إلا رَيثما طلعَ الفجرُ
    وإنْ يَكُ وَلى جَهْوَرٌ فمُحَمَّدٌ
    خليفتهُ العَدلُ الرِّضَا وابنُهُ البَرُّ
    لعَمْري لنِعْمَ العِلقُ أتلفهُ الرَّدَى
    فبَانَ ونِعْمَ العِلقُ أخلفهُ الدَّهْرُ
    (هُمَامٌ جَرَى يَتلو أباهُ كما جَرَى
    مُعاويَة يَتلو الذي سَنَّهُ صَخرُ)
    هَززنا به الصَّمْصَامَ فالعَزمُ حَدُّهُ
    وحِليتهُ العَليا وإفرندُهُ البشرُ
    فتى يَجمَعُ المجدَ المُفرَّقَ هَمُّهُ
    ويُنظمُ في أخلاقِهِ السُّؤْدُدُ النَّثرُ
    أهابَتْ إليهِ بالقلوبِ مَحَبَّة
    هيَ السِّحْرُ للأهواءِ بل دُونها السِّحْرُ
    سَرَتْ حَيثُ لا تسري مِنَ الأنفس المُنَى
    ودَبَّتْ دبيبا ليس يُحْسِنُهُ الخَمْرُ
    لبسنا لديهِ الأمْنَ تندى ظِلالهُ
    وزهْرَةَ عَيش مِثلَ ما أينَعَ الزَّهْرُ
    وعادَت لنا عاداتُ دُنيا كأنَّها
    بها وَسَنٌ أو هَزَّ أعطافها سُكرُ
    مَليكٌ لهُ مِنَّا النَّصيحَة والهوى
    ومِنه الأيادي البيضُ والنِّعَمُ الخُضرُ
    نُسِرُّ وفاءً حِينَ نُعلِنُ طاعة
    فما خانهُ سِرٌّ ولا رابَهُ جَهرُ
    فقل لِلحَيَارَى قد بدا عَلمُ الهُدَى
    وللطامِع المَغرُور قد قضِيَ الأمْرُ
    أبا الحزم قد ذابَتْ عليك مِنَ الأسى
    قلوبٌ مَناها الصَّبرُ لو ساعَدَ الصَّبْرُ
    دَع الدَّهْرَ يَفجعْ بالذخائِر أهلهُ
    فما لنفيس مُذ طواكَ الرَّدَى قدْرُ
    تهُونُ الرَّزايا بَعدُ وهيَ جَلِيلة
    ويُعْرَفُ مُذ فارقتنا الحادِثُ النكرُ
    فقدناك فِقدانَ السَّحَابَةِ لم يزل
    لها أثرٌ يُثني بهِ السَّهلُ والوَعرُ
    مَسَاعِيكَ حَليٌ لِليالِي مُرَصَّعٌ
    وذكرُكَ في أردان أيَّامِها عِطرُ
    فلا تبعَدَنْ إنَّ المَنِيَّة غايَة
    إليها التناهي طالَ أو قصُرَ العُمْرُ
    عَزَاءً فدتكَ النفسُ عنهُ فإن ثوى
    فإنَّكَ لا الواني ولا الضَّرَعُ الغُمْرُ
    وما الرُّزءُ في أن يُودَعَ التُّرْبَ هالِكٌ
    بَل الرُّزءُ كلُّ الرُّزءِ أنْ يَهلِكَ الأجرُ
    أمامَكَ مِنْ حِفظِ الإلهِ طليعَة
    وحَوْلكَ مِنْ آلائِهِ عَسكرٌ مَجْرُ
    وما بكَ مِنْ فقر إلى نَصر ناصِرٍ
    كفتكَ مِنَ اللهِ الكلاءَةُ والنَّصْرُ
    لكَ الخيرُ إنِّي واثِقٌ بكَ شاكِرٌ
    لمثنى أياديكَ التي كفرُها الكفرُ
    تحامى العِدَا لمَّا اعْتلقتكَ جانِبي
    وقال المُناوي شبَّ عَنْ طوقِهِ عَمْرُو
    يَلينُ كلامٌ كانَ يَخشنُ مِنهُمُ
    ويَفترُ نحوي ذلِكَ النظرُ الشَّزْرُ
    فصَدِّقْ ظنونا لي وَفِيَّ فإنني
    لأهلُ اليَدِ البَيْضَاءِ مِنكَ ولا فخرُ
    ومَن يَكُ للدُّنيا وللوَفر سَعْيُهُ
    فتقريبُكَ الدُّنيا وإقبالكَ الوَفرُ



    _________________

    إلهي أنت مقصودي ورضاك مطلوبي


     



     


     


      الوقت/التاريخ الآن هو الأحد نوفمبر 29, 2020 10:07 pm